الرئيسية / صفحات سورية / أسرانا يهزّون العرش..

أسرانا يهزّون العرش..

 


فاضل الخطيب

الحرية للأسرى في سجون الوريث! هم أحرار أكثر من الوريث. سلامات لهاماتكم وأنَفَة الكرامة التي تمثلون: مروان حمزة,عدنان أبو عاصي, حكمت أبو حسون، عصام خداج…إلخ. وأكثر من عشرة آلاف معتقل رأي في سجون الأسد.. تحية خاصة للمناضل الأسير في سجون المدافعين عن الأسد، حماته الإسرائيليين، تحية للبطل وئام عماشة والذي يضرب عن الطعام احتجاجاً على قمع النظام الأسدي شعبنا وتضامناً مع أسرانا في زنازين مافيات العائلة.. وهذا بيان صادرٌ عنه:

ا(غداً الرابع والعشرين من أيار ، أعلن ومن داخل زنزانتي في السجون الإسرائيلية الإضراب عن الطعام احتجاجاً على ما يمارسه النظام السوري من اعتقال تعسفي وسفك دماء السوريين العُزل وصل حد المجازر الجماعية. وتضامناً مع المحتجين ودعماً لمطالبهم بالحرية والكرامة الوطنية.. وذلك انطلاقاً من قناعتي الراسخة بان الحرية والديمقراطية والتعددية السياسية والانتقال السلمي للسلطة وبناء الدولة المدنية الحديثة لهي أهم توازن استراتيجي يمكن أن تحدثه سوريا على الإطلاق في مواجهة تحديات العصر، وفي مواجهة العربدة والبطش الإسرائيلي لاستعادة الأراضي العربية المحتلة..

إني أدعو كل الأحرار من شباب وشابات صناع الربيع العربي للوقوف إلى جانب شعبنا السوري وإسماع صوتهم في ظل صمت عربي رسمي مطبق..

والى الأهل في درعا والقامشلي ودمشق وحلب وحمص وحماة وبانياس … والى كل مدينة وقرية في الوطن السوري الحبيب أوجه رسالتي هذه وأقول :” كما ان الوطن والحرية والكرامة لا تتجزأ ، فان النضال والقيم النضالية لا تتجزأ… نضالكم نضالنا ،ودماءكم دمائنا وبتضحياتكم نحن اقرب إلى الجولان للتحرير من المحتل أكثر من أي وقت مضى، فتحرير الأوطان من حرية مواطنيها…

الأسير السوري من ابناء الجولان السوري المحتل

وئام محمود عماشة

….(24/5/2011

قلائل كانوا، رغم ذلك صنعوا الاستقلال الأول، حارب الأنذال الباشا ورفاقه، أصدر رجال الدين المدجنين حرماً ضد الباشا ورفاقه وضد كل من يتعامل معهم، كان وقتها عملاء للاستعمار أيضاً. وبعد الاستقلال صار الجميع يعتز ويفتخر بأبطال الاستقلال، وصار عملاء / نذلاء الأمس يحاولون الظهور بجلودٍ جديدة، لكن رائحة النذالة تنبت على قبورهم وتلاحق أبناءهم.. نعيش اليوم فترة الاستقلال الثاني، والذي ثمنه شهداء أكثر من ثمن الاستقلال الأول، ونقول للأنذال الجدد اعطونا حجة واحدة تبرر دفاعكم عن عائلة الوريث؟ علي الأسد والفرنسيين؟ حافظ والجولان، لبنان، تل الزعتر، جنبلاط، حماه، تدمر، حفر الباطن والجيش الأمريكي، البدو وآثار الجبل؟ الوريث واسكندرون، القصف الإسرائيلي والرد المناسب في الزمن المناسب؟ الممانعة والتحرير الفيرتوالي؟ تحويل البلد لمزرعة باسم الأسد؟ 15 فرع للأمن؟ مخلوف وثقافة الفساد وغريزة القطيع؟ التوريث؟ مجلس الدمى؟ 99%؟ مسرحية تعديل الدستور؟ مليارات الفساد والنهب؟ دعمه للإرهابيين العراقيين؟ تدريبه للانتحاريين(السلفيين)؟ الفتنة الطائفية؟ غياب المواطنة(عريف مخابرات بيجرح بظفره)؟ شبيحة آل الأسد في الساحل؟ مافيات التهريب التابعة للعائلة؟ البطالة؟ حماية حدود إسرائيل(خوف زعماء إسرائيل من سقوط الأسد)؟ عبادة الفرد؟…إلخ. لنا لقاء، ولنا عودة لما قلناه وما قاله النذلاء! أعلافهم وإعلافهم قد تُسمن كروشهم لكنها تُضعف رؤوسهم..

التحية للأسرى في زنازين الوريث، شرفاء الوطن معكم لأنكم طليعة الشرفاء..

التحية لأسرى الجولان في سجون الاحتلال الإسرائيلي. المجد لك وئام عماشة. لو نسي العالم كله اسم الأسد، فإن أهل الجولان لن ينسوه أباً عن جد، لن ننساه للأبد..

فاضل الخطيب

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

حسم الصراع السوري محلياً وتأجيجه عالمياً ؟/ عادل يازجي

    خطوط التماس الإقليمية في المشهد السوري ساخنة ومتوترة سياسياً وعسكرياً، وهي تحتمل أكثر ...