الرئيسية / صفحات سورية / الائتلاف الوطني السوري خلال اسبوعين!!؟؟

الائتلاف الوطني السوري خلال اسبوعين!!؟؟


ناهد بدوية

قامت هيئة التنسيق الوطنية بادراج الفقرة التالية في بيانها الختامي:  يؤكد المؤتمر على ضرورة العمل على توحيد المعارضة ويوصي المكتب التنفيذي لهيئة التنسيق بالعمل على انجاز (الائتلاف الوطني السوري). ووضع لنفسه مهلة اسبوعين لانجازه.

الطرفان المعنيان بالائتلاف الوطني السوري في داخل سورية هما: هيئة التنسيق الوطنية وإعلان دمشق.

إعلان دمشق الذي توافق بشكل أولي على الإئتلاف الوطني السوري لم يعلن حتى الآن عن مهلته التي يحتاجها لانجاز هذا الائتلاف.

أنا أصلا لست مع الوحدة ودائما أقول لست مع أكياس البطاطا كما هو مفهوم النظام الاستبدادي عن الوحدة الوطنية وأؤمن بالتعدد وبأنه دائما هناك  ليس معارضة واحدة بل معارضات، وليس يسار واحد بل يسارات ولا يوجد قوة اسلامية واحدة بل قوى اسلامية متنوعة. التعدد الصفة الطبيعية لكل مجالات الحياة ولكن،

ولكننا نمر في  لحظة تاريخية خاصة سورية الداخل اليوم تحتاج لهيئة معارضة واحدة كي تكون مرتكزا للثوار الشجعان الذين يشعرون الآن أنهم يتامى وتتوالد المجالس دون أن يستطيع أحد دعم هؤلاء الشجعان. ويوجد في سورية قوى وأحزاب وشخصيات دفعت أربعين عاما من عمرها في مواجهة النظام الاستيدادي وهذه الأعمار مجتمعة سوف تدعم الثورة ومتفرقة سوف تدعم النظام.

الائتلاف الوطني السوري: ليس كيس بطاطا بل طاولة مستديرة لقوى مختلفة ومتعددة، يعني أنها ستكون صورة عن سورية المستقبل. يجلس المختلفون معا لأن الديموقراطية هي هي التعايش السلمي بين المختلفين. ولو كانت القوى متشابهة لما احتجنا الى الأسس الديمقراطية كي تنظم عيشنا  المشترك.

الائتلاف الوطني السوري: لا تمنع العمل المستقل لكل قوة أو حزب التعبير عن رأيها على نحو مستقل.

الائتلاف الوطني السوري: هو اتفاق على الأهداف العريضة التي تعبر عن الانحياز للثورة والتغيير الديمقراطي، وفي الوقت ذاته يحفظ لكل طرف حرية التعبير والعمل المستقل خارج النقاط المشتركة.

الائتلاف الوطني السوري: سوف يملأ الفراغ السياسي المدقع الذي تعيش فيه البلاد ليس فقط على صعيد التنظيم بل على صعيد الخطاب أيضا.. واذا كانت هيئة التنسيق بمؤتمرها وأوراقها قد حاولت ردم هذين الفراغين المدقعين، الا أنها تبقى خطوة منقوصة لأن

هيئة التنسيق الوطنية صفر على الشمال لوحدها الآن

إعلان دمشق صفر على الشمال لوحده الآن

لكن الصفران في ظل الواحد

يصبح للعدد قيمة تغير تاريخ سورية

لأن هذا العدد سيجمع أصفار استنبول وبروكسل وانطاليا وكوالا لامبور وزيمبابوي…….الخ

ويجعلها رقما كبيرا يصب في نهر الثورة. ثورتنا السورية الرائعة واليتيمة.

إذن لنبدأ بوضع الواحد في داخل سورية.  لنبدأ من إنجاز الإئتلاف الوطني السوري

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

حسم الصراع السوري محلياً وتأجيجه عالمياً ؟/ عادل يازجي

    خطوط التماس الإقليمية في المشهد السوري ساخنة ومتوترة سياسياً وعسكرياً، وهي تحتمل أكثر ...