الرئيسية / صفحات سورية / البوطي إمام الشبيحة

البوطي إمام الشبيحة


د.أسامة الملوحي

 يوم الجمعة الفاءت اختارت اجهزة القمع السورية للبوطي مجموعات من عناصرها مع بعض مريدين لشيخ الضرار وبعض مرتادي مسجده .

اختارهم النظام بعناية وجمعهم للبوطي في المسجد الاموي ليخطب فيهم وهم على قلتهم أفضل له أن يخطب فيهم من أن يخطب بمصلي الأموي المعتادين الذين كبّروا عليه في جمعة سابقة وأخرجوه ذليلا يعرج مسرعا في حماية الشبيحة .

لقد أمّ البوطي الشبيحة في المسجد الأموي ودعا في خطبته الناس المنتفضين لأن يتحرروا من الأهواء والشهوات الجامحة ,فالمنتفضون يهوون أن يقتّلوا ويشتهون أن يضربوا ويعذبوا بجموح كبير .

ويدعو المنتفضين ان يتحرروا من الثأر فمهما فعل فيهم السفاحون فلا موجب للغضب الذي يدفع للتأر حتى لو قطّع السفاحون الحناجر و الاعضاء واغتصبوا النساء .

وراية الثوار راية عميّة في نظره وراية بشار راية ربانية .

ويتهم البوطي اهل حماة أنهم ينتفضون تحت الراية الامريكية لأنهم سمحوا للسفير الاميركي مع السفير الفرنسي بزيارة حماة ليطلع هو وغيره على الفظائع وليسمع باذنه رأي الناس في شرعية بشار , فإذا أطلع الثوار أحدا على ما يفعله بشار اصبحوا عملاء لمن يطلع .وعلى الثوار حسب وصية البوطي ان لا يطلعوا احدا وأن لا يشوشوا على السفاحين المجتهدين أثناء القتل والتعذيب وقد أوصى بشار السفاح _ إمام البوطي _ أوصى بذلك في خطابه الأول .

البوطي هذه الأيام موظف لا يتوقف ..موظف برتبة كاهن .كاهن براتب وزير . كاهن قبيلة الأسد تُملي عليه المخابرات الخطوط العريضة فيعد عقاراته السامة ..عقارا تلو عقار. كان يحقن الجرعات السامة من عقاراته عند الحاجة ولكنه اليوم وحسب ارشادات المخابرات يحقنها كل بضعة ايام وفي وقت قصير قد يحقنها كل يوم .

ويقدم الكاهن في نهاية خطبته عفوا عاما عن المنتفضين بصيغة دعاء أن يُغفر لمن يتوب ويؤوب .أن يُغفر لمن يتوب عن معارضة بشار ويؤوب نادما الى طريق الشياطين .

ويختتم البوطي بالدعاء لبشار المجرم السفاح ونختتم بالدعاء الدائم للبوطي أن يحشر مع بشار وأبيه .اللهم احشره معهما …اللهم آمين …………سلام على الشهداء والله أكبر.

كاتب سوري

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

حسم الصراع السوري محلياً وتأجيجه عالمياً ؟/ عادل يازجي

    خطوط التماس الإقليمية في المشهد السوري ساخنة ومتوترة سياسياً وعسكرياً، وهي تحتمل أكثر ...