الرئيسية / صفحات الناس / العايش عذره معه/ لقمان ديركي

العايش عذره معه/ لقمان ديركي

 

 

الشعب السوري عم يعمل له مشاكل. وعم يسببله قلق رهيب. ومتل مابتعرف يا دكتور هو الأمين العام للأمم المتحدة بيكون. إي هو بذاته بان كيمون. ليكك بتعرفه. منيح معناها رح تختصر علي كتير. هاد يا سيدي كل يوم بيفيق من الصبح وبيمارس القلق على من تبقى من الشعب السوري.

كل يوم هيك ألله وكيلك. حاولنا معه كتير يا دكتور وماكان يمشي الحال. عم يضل قلقان. وعلى فكرة مو بس بأوقات الدوام. لأ.. بيرجع عالبيت وبيكمل قلق. عَ طاولة الأكل بيقلق. بتلاقيه أول الشي متحمس وبده يقعد ياكل. بس فجأة بعد ما تصير اللقمة بتمه بتجيه النوبة. وبيبلش بيقلق. وبيصير بيلوك اللقمة على مهله وبيصفن هديك الصفنة يا دكتور. ودايماً نفس الجماعة هنن اللي عم يسببوا له هالمشكلة. السوريين ماغيرهن.

عرفتهن مو هيك دكتور. يا عيني عليك. إي هنن نفسهن اللي بيطلع عالتلفزيون كل شهر وبيقول أنو عم يشعر بالقلق عليهن. تصور أنت أنو كلما بده يصير مجزرة بسوريا بيقعد بيقلق. قتل حاله يا دكتور. حكينا معه والله. حاولنا كتيرنغير له جو. ماتركنا سينما وما أخدناه عليها.

فرجيناه أفلام عن الحرب العالمية التانية والأولى قلنا بلكي بيستوعب أنو هالشغلات بتصير بس بدون فائدة. لساته معتبر أنو اللي عم يصير بسوريا ما صار قبل. ولا رح يصير بعد. وهالشي بالتالي عم يسببله القلق. لك صار كحولي. صار يشرب البيرة عَ الريق. وما يتغدى قبل ما تكون كاسة النبيد قدامه. لك صرنا نطريله الأجواء ونشرب بصحة قلقه بلكي بيضحك شوي.

لكن لا حياة لمن تنادي. قالوا لنا بعض الأطباء أنو ما في حل غير أنو السوريين يهاجروا ويتركوا البلد مشان يرتاح باله من ناحيتهن ويهدا سره. قام بلشوا هنن التانيين يغرقوا بالبحر.

وخود بقى على قلق بطعم الملوحة يا دكتور. لأ .. على المنامات هو ما بيشوف منامات. بس لما بيفيق من النوم بيكون الريموت كونترول بإيده. بينيمه بحضنه لأنو. وبيكبس يا دكتور وبوجهه عَ الأخبار. ومتل ما بتعرف السوريين بيطلعوا بالخبر الأول. وما في داعي اقلك شو يعني سوريين شو يعني خبر. يعني كله قلق بقلق. شي بيوتر. ألله وكيلك يا دكتور مرة قلنا له أنو ما لك حلة غير أنو يموتوا كل السوريين لحتى يهدا بالك يا بان. قام ضحك فوق قلقه وقال: (العايش عذره معه). يحرق حريشه. شلون طلعت معه هي؟!

بقى شو الحل يا دكتور. صار القلق على السوريين وعلى ما يجري في سوريا هواية عنده. صار عنده إدمان. يعني إذا ما مات شي مية شخص بسوريا باليوم ما بيرتاح باله. قصدي لأنو هو ما بيرتاح باله إلا إذا شعر بالقلق. عرفت وين خطورة المعادلة عنده؟! بقى شو الحل؟! معقولة ما له حل؟!!!

المدن

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

القانون رقم 10: إعادة تركيب سوريا/ د. خطار أبودياب

        تشريع القانون رقم 10 يمكن أن يؤدي إلى حرمان مئات الآلاف ...