الرئيسية / صفحات سورية / المال القطري والديموقـراطية المفقودة

المال القطري والديموقـراطية المفقودة


يكشف محتوى البريد الإلكتروني لرئيس «المجلس الوطني السوري» برهان غليون الكثير مما يدور في «أروقة» الهيئة الأبرز في المعارضة السورية. المجلس ليس جسماً متجانساً بالتأكيد، لكونه مؤلفاً من مكونات عديدة، لا يربطها سوى العداء للنظام السوري. وهذا التنوع يضمر الكثير من التباين في العديد من القضايا: من آلية اتخاذ القرار إلى الهيكلية، ومن المطالبة بالديموقراطية في سوريا وغياب الانتخابات داخل المجلس والاستمرار بالتمديد للرئيس. ومن أبرز ما تكشفه هذه المراسلات، آلية صرف الأموال التي تأتي من حسابات قطرية، وتحول إلى تركيا بأوامر من برهان غليون واثنين من زملائه. في عدد اليوم، تنشر «الأخبار» عدداً من المراسلات التي وردت إلى البريد الإلكتروني لغليون وصدرت عنه. وبينها واحدة مع مراسلة القناة العاشرة في التلفزيون الإسرائيلي التي طلبت مقابلة غليون، إضافة إلى اثنتين تتعلقان بتحويل المال من قطر إلى إسطنبول، فضلاً عن رسالة طلب فيها الممثل الأبرز للإخوان المسلمين في المجلس، محمد فاروق طيفور، إعفاء الناطقة باسم المجلس بسمة قضماني من منصبها. كذلك تشكف إحدى المراسلات الحدة المذهبية في خطاب بعض المعارضين

القناة العاشرة الإسرائيلية

يوم 14 تشرين الأول 2010، تلقت مساعدة رئيس المجلس الوطني السوري برهان غليون رسالة إلكترونية من مراسلة القناة العاشرة في التلفزيون الإسرائيلي إيمانويل إلباز، تطلب فيها الأخيرة إرجاء مقابلة مع غليون. وهذه الرسالة، سبقتها، بحسب ما ورد فيها، مكالمة هاتفية بين السيدتين. تُسهب المراسلة في الحديث عن المؤسسة التي تعمل فيها، فتقول إنها «معروفة في إسرائيل بمعاييرنا الصحافية العالية، وبكوننا الصوت النقدي والقوي والحديث للصحافة الإسرائيلية».

كذلك تحدّثت عن تاريخ القناة وعن كونها تضم مئات الصحافين وعدداً من المكاتب في أبرز عواصم العالم. في اليوم التالي، أحالت مساعدة غليون الرسالة على رئيسها، فصدر منه الرد الآتي:

السيدة العزيزة إلباز،

البروفيسور غليون يشكركم على رسالتكم. يبدو لنا أنّ من الصعب في الوقت الحالي (إجراء المقابلة) بسبب ضيق الوقت والمواعيد. لكننا لن نتأخر عن إبلاغكم بالوقت المناسب.

تحياتي الحارة،

بروفيسور غليون

«إدانة الطائفة»

فيما تؤكد عدد من مراسلات أعضاء «المجلس الوطني» التي تصل إلى بريد رئيسه برهان غليون أهمية استقطاب «المكون العلوي» إلى صفوف معارضي النظام، يظهر في عدد من الرسائل نفَس مذهبي عند عدد من الأعضاء في أكثر من بريد إلكتروني، وأبرزها سلسلة من المراسلات التي جرت بين أعضاء المجلس ومكتبه التنفيذي في تشرين الثاني 2011.

بدأت تلك المراسلات برواية عن اختطاف 10 نساء داخل سوريا، قبل أن يوجه عضو المجلس، خالد كمال، رسالة إلى زملائه مطالباً «برهان غليون الآن بإدانة الطائفة العلوية وأن يطالب بفك أسر الحرائر اللواتي اختطفن اليوم على أيدي العصابات من الطائفة العلوية». زميله في المجلس، هيثم رحمة، كان أقل حدة، إذ اتهم «النظام القذر وأعوانه من الطائفة العلوية وغيرها» بعمليات الخطف المذكورة، مشيراً إلى أن هذه الأعمال لن يوقفها «تهديد المجلس الضعيف المحبط الذي لا يقوى على إصدار بيان يضع الأمور في نصابها».

طلب إبعاد قضماني

بسمة قضماني، الناطقة باسم «المجلس الوطني السوري»، هي أكثر أعضاء المجلس إثارة للجدل، منذ أن ظهرت تسجيلات مقابلتها مع قناة تلفزيون فرنسية، إلى جانب إسرائيليين، وعبرت فيها عن رأيها بأن الدولة العبرية ضرورة في الشرق الأوسط. ويوم 26 شباط 2012، أرسل نائب رئيس المجلس، محمد فاروق طيفور (نائب المراقب العام للإخوان المسلمين في سوريا)، رسالة إلى برهان غليون يطلب منه فيها إعفاء قضماني من موقعها كناطقة باسم المجلس. وهذه الرسالة لم تأت بعد انتشار تسجيلات مقابلة قضماني والإسرائيليين، بل بعد إعلانها قبولها بمغادرة الرئيس السوري وعائلته سوريا، ولو من دون محاكمة.

وفي ما يأتي، نص الرسالة:

الدكتور برهان أرجو التكرم بإيقاف الدكتورة بسمة على أن تكون ناطقة باسم المجلس لكثير من الأخطاء المرتكبة في الفترة الأخيرة إضافة إلى الأشرطة التي انتشرت عن مواقفها من إسرائيل، وأن تتوقف عن التصريح المؤذي للمجلس.

شكراً لكم مع تحياتي.

محمد فاروق طيفور

مليون دولار كل خمسة أيام

في مراسلات رئيس المجلس برهان غليون، ثمة عدد من الرسائل التي تُظهر جزءاً من هذا التمويل وحركته. فللمجلس حساب في قطر، يتحكّم بالتحويل منه عضو المجلس أسامة القاضي. ويجري التحويل من الحساب القطري إلى الحساب التركي بأوامر من غليون تحظى بموافقة زميليه محمد فاروق طيفور وسمير النشار.

وفي ما يأتي رسالتان بفارق زمني لا يتجاوز 5 أيام، يطلب في كل واحد منهما تحويل مبلغ مليون دولار:

Tuesday, March 06, 2012 عزيزي أسامة

ينبغي تحويل مليون دولار بأقصى السرعة على حساب المجلس في إستنبول لتوفير الإغاثة العاجلة

مع موافقة سمير وفاروق وأنا

وإعلامنا بالأمر

سلامات

Sunday, March 11, 2012

أرجو تحويل مليون دولار من حسابنا في قطر إلى حسابنا في إستنبول

مع موافقة سمير نشار وفاروق طيفور

برهان غليون

التمديد لغليون يُفقد المجلس صدقيته

يوم 4 نيسان 2012، بعث عضوا «المجلس الوطني السوري» المعارض أسامة شربجي وهيثم الحموي برسالة إلى زملائهم في المجلس، يطالبان فيه بإعادة هيكلة الجسم المعارض، وخاصة لناحية عدم فاعلية أعضائه، وضرورة الانتقال من التعيين إلى الانتخاب، والكف عن التمديد لرئيس المجلس برهان غليون.

بسم الله الرحمن الرحيم

موضوع إعادة هيكلة المجلس الوطني هو موضوع صعب ومعقد، لكنه ممكن فيما لو توافرت عند الغالبية النيات الصافية والمخلصة. تشكل المجلس الوطني على أساس التوافق بين كثير من الأطياف السياسية الحزبية والمستقلة، وقد امتد هذا التوافق إلى تشكيل الهياكل الإدارية والقيادية في المجلس.

ورغم أن هذا التوافق قد يبدو أمراً لا مفر منه، إلا أنه قد شكل عائقاً أمام اتخاذ القرارات بشكل أقرب إلى الديموقراطية داخل كيان المجلس، حيث إن معظم أعضائه أصبحوا غير فاعلين أبداً في صياغة أي قرار ولا في محاسبة الكادر الإداري في حال تقصيره. لذلك قد يكون الحل الأمثل في أن يصبح اختيار الأمانة العامة والمكتب التنفيذي على أساس الانتخاب من الهيئة العامة، لا بالتوافق. وبذلك تصبح القيادة مسؤولة أمام الهيئة العامة مباشرة، لا أمام الكتل التي اختارتها. على كل حال فإنه في حال اعتماد هذه الطريقة أو عدم اعتمادها، فإن هناك عدة مبادئ أساسية يجب الالتزام بها منذ الآن حتى يتحسن أداء المجلس الوطني:

1) توضيح تكتلات المجلس بشكل لا يقبل اللبس، على أن تذكر جميع أسماء الأعضاء و تكتلاتهم في موقع المجلس وتبدأ عملية إعادة الهيكلة انطلاقاً من الأسماء الموجودة حالياً على الموقع، ولا يجوز إضافة أي عضو جديد إلا وفق الآلية المعتمدة في النظام الداخلي.

2) وضع معايير وآلية واضحة لإضافة تكتلات وأشخاص جدد إلى المجلس الوطني، والإضافة تكون بناءً على الحاجة، لا على المحسوبيات والمعارف، على أن يبلّغ كافة أعضاء المجلس بإضافة أي عضو جديد فوراً.

3) التزام المكتب التنفيذي بانعقاد دائم حتى إسقاط النظام، وحتى يتحقق ذلك، لا بد من وجود أعضائه في مكان واحد وبحالة استنفار شبه دائم، ولا يجوز للعضو مغادرة البلد إلا بمبرر أو بمهمة رسمية.

4) اعتماد آلية للتواصل الرسمي وللتبليغ بالمهمات والأحداث والبيانات والتصويت إلخ. (هل هي صفحة فيس بوك أم بريد الكتروني أم رسائل نصية على الهاتف؟).

5) آلية اتخاذ القرار يجب أن تكون واضحة وشفافة وإيجاد آلية تواصل وتصويت ميسرة تقنياً لجميع أعضاء المجلس، في هذه الحالة فإن ملهم الجندي يستطيع مساعدتنا لأنه عمل في منظمة ويبكس التي توفر هذه الخدمات. (Webex cisco).

6) يجب تدوين كل محاضر الجلسات النظامية حتى يرجع إليها في حال حدوث أي اختلاف أو تنصل من الاتفاقات.

7) تفعيل دور اللجنة القانونية في تلقي الشكاوي وبتّها، ويجب أن ينزل كل أعضاء المجلس بمن فيهم المكتب التنفيذي عند قرار اللجنة القانونية.

8) تشكيل لجنة مؤلفة من خمسة أشخاص مهمتهم تلقي الطلبات والاقتراحات والرد عليها ضمن مهلة زمنية لا تتجاوز الأسبوع، سواء كانت بالقبول الكلي أو الجزئي أو الرفض. لا يجوز إهمال أي طلب أو اقتراح من أحد. هذه اللجنة إما أنها ترفع الاقتراح للأمانة العامة والمكتب التنفيذي أو تقوم برد الطلب إلى صاحبها لمزيد من التوضيح.

9) يجب أن يتخذ المجلس استراتيجية واضحة للعمل للأشهر المقبلة، ويجب أن تعلن البنود العريضة لهذه الخطة.

10) يجب إشراك الهيئة العامة في العمل، ويجب التخلص من مشكلة الفردية في العمل. تبقى المسؤولية الرئيسية على عاتق الأمانة العامة والمكتب التنفيذي، لكن لا يمكن إهمال بقية الأعضاء؛ فهم للمساعدة وتنفيذ الأوامر… على المكتب التنفيذي أن يوظف الناس ويعطيهم مهمات كالسفر واللقاءات وغيرها من الأعمال.

11) قضية تغيير رئيس المجلس أصبحت قضية حيوية وقضية صدقية للمجلس؛ لأنه بغض النظر عن مناسبة الدكتور برهان لرئاسة المجلس، وبغض النظر عن أدائه، فإن التمديد المتتالي له أثار اللغط حول صدقية المجلس في إزاحة نظام دكتاتوري، وهو لا يستطيع إزاحة رئيسه الذي ليس له أي سلطة فعلية.

أسامة شربجي وهيثم الحموي

4/ 4/ 2012

وثيقة | رياض الأسعد مغرور ويجب إيجاد قيادة جماعية

تقرير المكتب التنفيذي

التاريخ: 04/04/2012 الساعة 22:30

المكان: السكايب

الحضور: د. برهان، ا. فاروق، ا. سمير، د. عبد الباسط، د. بسمة

المرشحون لعضوية المكتب: أ. عدنان سيف وجورج صبرا، د. نذير

الغياب: م. مطيع، د. أحمد، د. عبد الأحد

المرشحون لعضوية المكتب: أ. توفيق دنيا

جدول الأعمال

1. القضية الكردية

عقد المجلس مؤتمراً صحافياً لشرح نظرتنا من القضية الكردية.

المجلس الوطني الكردي غير مهيأ للدخول في حوار معنا في هذه المرحلة، ولن يتم الحوار إلا بعد مؤتمرهم المقبل، وسيكون ذلك بعد أسبوعين أو ثلاثة أسابيع.

لا يمكن مداراة المكون الكردي الموجود معنا أكثر مما قدّمنا له، وعليهم اتخاذ قرارهم بالعودة أو عدمها على ضوء موقفنا الحالي.

توصية:

على ضوء كل ما قدمنا بالنسبة إلى نظرتنا للقضية الكردية، لا يمكن بأي حال من الأحوال تجاوز السقف المقدّم لكونه تجاوز كل الحدود، وعلى المكونات الكردية أخذ الموقف، والعمل على استقطاب طاقات كردية أخرى موجودة في الساحة.

2. العمل الإغاثي

تم صرف مليون ونصف مليون يورو، صرف منها 300 ألف يورو عن طريق مكتب الإغاثة. طرح مكتب الإغاثة أنه إن لم يكن لديكم ثقة بالمكتب الإغاثي فلتعيّنوا لجنة رقابة ولتتركوا للمكتب ولقراراتكم العمل وسترون النتائج في المستقبل.

سابقا شُكلت لجنتان، إحداهما لتوزيع الدعم الإغاثي والثانية لرسم السياسات واتخاذ القرارات لتوزيع الإغاثة. الواجب تنفيذ القرارين.

توصية: العمل على تنفيذ قراري المكتب بشأن تشكيل عمل لرسم آليات التوزيع وضمانه وإيجاد آليات للرقابة والمتابعة

3. اللجنة التحضيرية لتوسعة وإعادة هيكلة المجلس

دورها دراسة المكوّنات المشكلة للمجلس والقوى الخارجية التي تعمل على الالتحاق به والعمل على تحسين أداء المجلس وإعادة هيكلته وتفعيل العمل المؤسساتي والتهيئة لمرحلة مقبلة تحتوي كل الأطراف.

مجموعة كوفي عنان ترغب في اللقاء مع اللجنة التحضيرية، وهذا الأمر يهمهم، وعلينا أن نحسن التعامل مع الطرف الآخر من اللجنة، ونوضح مواقفهم حيال المجلس. وتبحث هذه النقطة في إطار المكتب المقبل.

لا بد من وضع المواصفات التي يجب أخذها بعين الاعتبار عند البحث في كل مكوّن من حيث حجمها وتاريخ تشكيلها ومواصفاتها ودرجة الإساءة للحراك ومؤسساته في المرحلة الماضية، فلا داعي لضم أشخاص لم يكفّوا عن الإساءة للمجلس ومؤسساته.

طلبنا من الألمان وضع إطار يتلاءم مع وضعنا كمجلس وطني وذلك بغية الاستفادة من الخبرات الدولية لتساعدنا في ذلك لإيجاد هيكلية مرنة وجادة في اتخاذ القرار بعيدة عن البيروقراطية.

قرار: العمل على تجميع المشاريع التي أعدت وهي مشروع الأخ أبو جواد، مشروع الأستاذ ماهر العيس، مشروع الأخ هشام مروة، والقسم القانوني، ومشروع الأخ يوسف يغمور، والعمل على تجميعها قبل لقاء المكتب القادم وإرسالها إلى أعضاء المكتب للاطلاع عليها قبل وصولهم إلى الاجتماع والتحاور حولها. وكلف د. نذير الاتصال بالمعنيين لطلب مشاريعهم وتساعده د. بسمة بإيجاد عنوان الأخ يوسف.

4. مكتب الارتباط

حضر اللقاء كل من الإخوة: محمد فاروق ود. أحمد، وم. مطيع عن المجلس، وكل من العميد عدنان أحمد والعقيد رياض الأسعد وعرفان الحمود.

عرض الإخوة الطريقة التي تعامل بها العقيد رياض مع اللجنة وأظهروا الجانب الفوقي في العلاقة التي أظهرت غروره وأنه يجب علينا إيجاد قيادة جماعية لضمان حسن سير العمل، حيث تصرفات العقيد لا توحي بالأريحية بالتعامل معه، ويحتاج الأمر إلى دراسة معمقة نقوم بها في المكتب القادم.

لم نتمكن من معرفة مدى ارتباط الجيش الحر بالمقاومة المسلحة بالداخل

تقويم إيجابي لشخصية وتعامل العميد عدنان

طلب متابعة: ضرورة اللقاء مع العمداء الموجودين في تركيا لاختيار المشاركين في لجنة الارتباط

بيان سعد الدين قاسم بأن الجيش السوري الحر يمثله خارجياً وليس لديه أي ارتباط ميداني معه

طلب متابعة: إعداد جداول بأسماء العناصر العسكرية المنشقة لصرف رواتب لهم وتستكمل هذه النقطة في لقاء المكتب القادم

5. اجتماع الأمانة

خلال يومين، سيتم إرسال مشروع جدول الأعمال

اعتذار الأخ وائل ميرزا عن العمل في هذه اللجنة

الموعد المقترح النصف الثاني من شهر نيسان للتوافق عليه

الأساس في الاجتماع مناقشة الهيكلة والتوسعة

6. ما يستجد من قضايا

1- الجثث التي وجدت في برادات المشفى الوطني في مدينة حمص ومحاولة النظام طمس هذه الجريمة بتدمير المشفى بمعداته وضرورة تحذير الرأي العالمي من خطورة هذه العملية من جانبيها الإنساني والقانوني.

قرار: يكلف الأخ عبد الباسط سيدا رئيس مكتب حقوق الإنسان بعد التأكد من صحة المعلومات الاتصال برئيس مؤسسة الصليب الأحمر لإبلاغه بالأمر والبحث معه لاتخاذ كل التدابير الممكنة لوقف هذه العملية. والطلب من المكتب الإعلامي إصدار بيان أو أكثر والاتصال بالصحافة بنوعيها لشرح القضية وتداعياتها.

2- محاولة اغتيال د. سمير جعجع

قرار: إصدار المكتب الإعلامي بيان إدانة وأن هذا العمل اعتاد النظام القمعي في دمشق القيام به، وأن هذه الأعمال للنظام القمعي بسوريا لن تمر بدون عقاب وإرسال رسالة الى د. سمير (للتهنئة) بسلامته (د. بسمة)

3- دعم المشروع الإعلامي بباريس والمتخذ قرار بإسناده لمدة شهر، ويقرر الإسناد وتبني المشروع بعد عرضه على المكتب.

قرار: دعوة اثنين على الأكثر من القائمين على هذا المشروع للقاء مع المكتب في لقائه القادم (د. نذير) للتنفيذ.

4- لقاء مع السفير السويدي للقضية السورية ومحاولة طلب مساعدات إنسانية وطبية.

5- ضرورة الاهتمام بالعساكر المنشقين والموجودين في شمال العراق.

6- بعد مؤتمر اسطنبول، الثقة بالمجلس بدأت تصعد، وضرورة استيعاب ظاهرة المجالس المحلية والهيئة العامة للثورة من قبل المجلس الوطني السوري باعتباره الممثل الشرعي لكل الشعب السوري وضرورة مراعاة مشاعر الآخرين، وعلينا استمالتهم ومراعاة شعورهم وتأكيد أن المجلس حريص على كل الحقيقة الجادة الصادقة.

7- الحزب الاشتراكي المنشق عن حسن عبد العظيم ورجاء ناصر استحوذ على غالبية أعضاء الحزب ولم يبق مع القادة التاريخيين إلا القليل.

8- فواتير بسام كويفاتي ومطالبة الأستاذ هيثم المالح بها تم حلها مع صاحب العلاقة مباشرة وصرف له مبلغ 10 آلاف دولار وانتهت القضية.

9- طلب تعويضات الحراك الثوري لقيم بطاقاتهم. الطلب منهم الاتصال بالسيد طالب يحيى (المحاسب) لتصفية الحسابات أصولاً.

اللقاء القادم مدينة اسطنبول يومي الأحد والاثنين 8 و9 نيسان 2012 والوصول مساء السبت.

أمانة السر

وثيقة | الخارجية الأميركية تقدم الاستشارات لغليون وقضماني

يوم 11 تشرين الثاني 2011، بعث فريديريك هوف، المنسق الخاص للشؤون الإقليمية في مكتب المبعوث الخاص للسلام في الشرق الأوسط التابع لوزارة الخارجية الاميركية، برسالة إلى رئيس «المجلس الوطني السوري» برهان غليون والمتحدثة باسم المجلس بسمة قضماني، يقترح عليهما فيها الآتي: «يجب عليكما أن تلتقيا ميخائيل مرغيلوف»، المبعوث الرئاسي الروسي. في هذه الرسالة، يقدم هوف نصيحة إلى غليون وقضماني، بشأن رجل روسيا الأقرب إلى السياسة الأميركية في الشرق الأوسط، والأقرب كذلك إلى قوى المعارضة السورية وفريق 14 آذار في لبنان.

وفي ما يأتي، نص الرسالة:

العزيزان برهان وبسمة،

اعذراني على دفق الرسائل. علمت انكما ربما ستلتقيان المبعوث الروسي الخاص ميخائيل مرغيلوف. لم ألتق به في السابق، ولذلك تواصلت مع عدد من زملائي الذين يعرفونه طالباً توصيتهم. قيل لي إن اللقاء به امر مجدٍ.

مرغيلوف يجيد اللغة العربية بطلاقة، وهو امضى جزءاً كبيراً من طفولته في المغرب وتونس. لديه صلات جيدة بالرئيس ميدفيديف، ولديه اهتمام قوي بالمصالح التجارية لبلاده في سوريا. يُقال إن شخصيته جذابة، وملتزم، وحريص جداً على أن يظهر منطقياً في ما يقوم به. وهو مطلع إلى حد بعيد. ربما على من يلتقيه ألا يثق بالضمانات التي يقدمها حول قدرته على تنفيذ الوعود. بين من ستلتقيانهما في موسكو، ربما سيكون المبعوث الخاص مرغيلوف الأكثر إرضاءً لكما من خلال ردود فعله على ما ستقولانه. ورغم كونه خبيراً حقيقياً ويتمتع بقدر كبير من الصدقية، إلا انه ليس بالضرورة في صلب عملية اتخاذ القرارات.

بناءً على ذلك: التوصية تقضي بأنه يجب عليكما أن تلتقياه إذا كان ذلك متاحاً. يُقال إن لديه اهتماماً كبيراً بمبادرة الجامعة العربية، ويمكن أن يشكل ذلك عنواناً مناسباً للمحادثات.

أرجو أن تكون هذه المعلومات مفيدة.

أطيب التحيات،

وثيقة | هكذا يخاطب «رئيس المجلس» سعود الفيصل

جانب وزير خارجية المملكة العربية السعودية صاحب السمو الملكي الامير سعود الفيصل المحترم…

تحية وبعد،

أتوجه إليكم بداية باسمي وباسم المجلس الوطني السوري بالشكر العميق على مواقف المملكة المشرفة التي اثبتت بالقول والفعل انها خير داعم لثورة شعبنا الصامد والصابر.

فقد كان للمملكة، بقيادة خادم الحرمين الشريفين جلالة الملك عبد الله بن عبد العزيز، الدور الفاعل والاساس في تدعيم قضيتنا في المحافل الدولية وفي العالمين العربي والاسلامي والاعتراف بالمجلس الوطني السوري. وهذا فضل سيبقى في ذاكرة الشعب السوري ووجدانه، كما سيشكل جزءاً لا يتجزأ من تاريخ سوريا الذي سيرسم لها وللمنطقة مستقبلاً مزدهراً مبنياً على الحرية والتسامح والتحرر الوطني والقومي.

وإيماناً منا بهذا الدور الريادي للمملكة تجاه قضيتنا، وفي اطار رغبتنا في تقديم واجب الشكر، وسعينا للتنسيق وتمتين أواصر التعاون، نحب ان ننقل اليكم رغبتنا في القيام بزيارة الى المملكة في اقرب وقت ممكن، خصوصا ان الاحداث الدامية التي تجري في سوريا، والتحديات التي تلوح على مستوى المنطقة، تتسارع بشكل مضطرد يحتم علينا جميعاً التحرك السريع لتنسيق المواقف وتفعيل الجهود وتوحيدها وفق رؤية جامعة تعالج ما نعانيه وتستشرف القادم من الايام.

صاحب السمو، اننا اذ نؤكد مجدداً حرصنا الكبير على التنسيق الدائم مع القيادة الحكيمة في المملكة، نود ان نلفت عنايتكم الى ان الانقطاع عن التواصل الدوري والمباشر، يترك ثغرات كبيرة ويساهم في تشتيت الجهود وضياع الكثير منها. اضف الى ذلك الأهمية الرمزية لزيارتنا الى المملكة، والتي ستترك أطيب الأثر في نفوس شعبنا المذبوح، وتبعث مزيدا من الأمل في تدعيم دعائم صمودنا وتفعيل العمل الثوري.

صاحب السمو، اننا اذ نختم مكررين ما افتتحنا به من شكر وامتنان، نود ان نؤكد ان الوقت في سوريا اليوم هو من دم، وعدونا لا يشبع من دماء السوريين كما لا يفوت لحظة في سبيل سفكها، مدعوماً بمد روسي غير مسبوق وترسانة ايرانية ومواقف متطرفة.

ونحن اذ نتكل على الله، فإننا نتوسم بكم خيراً في الإسراع بإنجاز كل ما يفضي الى وقف شلال الدم السوري بكل الوسائل والإمكانات.

دمتم ذخراً للامة وسنداً للمقهورين وخير شقيق وسند.

باريس 10/04/2012

د برهان غليون

رئيس المجلس الوطني السوري

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

89 − 88 =

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

حسم الصراع السوري محلياً وتأجيجه عالمياً ؟/ عادل يازجي

    خطوط التماس الإقليمية في المشهد السوري ساخنة ومتوترة سياسياً وعسكرياً، وهي تحتمل أكثر ...