نصوص: سعاد جروس

سعاد جروس

184517_143959455755915_1106316713_n

1

دمشق 2012

ــــــــــ

مع حلول المساء

تتسلل من كوابيسي

ظلال رمادية

تعبر الشارع المقفر

أنسى خوفي

ألاحقها

أدخل نومها

وأقطع شارع الحلم

ظلا رماديا

أخوض في قلقي

ـــــــــــــــــــــــ

2

معضلة

ــــــ

إن لم تعودوا كالأطفال

لن تدخلوا ملكوت السماء ..

قالها يسوع الناصري

مغلقا باب الجنة في وجوهنا!!

:

:

ما الذي فعلناه يا ابن الإنسان ؟

ما ذنبنا .. إذا كان العقل مصدر الآثام ؟

ــــــــــــــ

3

حصاد

ــــــــــــ

زمن الرعب

لم يكن طويلا جدا

لكن الذي زرع الخوف

تحت أظافر الوجع

كان يعرف

أي نبت سينمو

أي نبت يحرّق النفوس

لأجيال كثيرة

ومع هذا

انقلاب الجماهير الشعبية

سيذهله لدهور طويلة

كم كان هذا الزرع(الحصاد) مباركا !!!

إذ تندلع النار من تحت الرماد

ـــــــــــــــــــ

4

دكتاتورية

ـــــــــــــــــ

لرائحة الخبز سلطان

الجسد مسحوب من انفه

يمضي مسلوب الارادة

الثورة لا ترحم

حين تحضر

رائحة العمر المسروق

ــــــــــــــــــــــــــ

5

ثورة

ـــــــــ

أبحث عن خلاص فردي

فتسبقني الأمة

وقبلها الأئمة

وجموع القديسين والعشارين والفريسيين

وجماهير الملائكة والشياطين

المجاميع تصعد إلى السفينة

إلا أنا

الفرد المدمر

يقذفني الغمر

وتعانقني الثورة

ـــــــــــــــــــــــــــ

6

مخاض

ـــــــــــــ

مساء الخميس

اجتمع التلاميذ في العلية

وبينهم كان المسيح

أخذ خبزا وكسر

أخذ نبيذا وشرب

كتب سيناريو العهد الجديد

متفقا مع الآب على تفاصيل النهاية

إنكار بطرس

خيانة يهوذا

صلب مهين

عذاب ثم موت فقيامة

ومع ذلك خذله الله

الألم كان أقسى من أن يحتمل

لحظة تماهى الضدان

الكفر والإيمان

ــــــــــــــــــ

7

حب مستقطع

ـــــــــ

ما بين قذيفة هاون وقذيفة آربي جي

يتوقف الزمن

ترتعش الشفة السفلى

شهقة عميقة

يتسارع نبض القلب

الموت اقترب

يلوذ الحبيب بالحبيب

يا الله

يا الله

يا الله

لم تكن حربا

ولا قتال شوارع

بل حب مستقطع من زمن الثورة

ـــــــــــــــــــــــــ

8

شرر

ـــــ

في الحديقة قريبا من الصنم

ثمة مساحة صغيرة جدا

بحجم قبلة مسروقة

سقط ما بقي من ورق الشجر

حين هبت رياح خفيفة

من أنحاء البلاد

ومعها رائحة البارود

وصور الدمار

ذعر الطفولة

ونعوش الشهداء

إرتعدت الأغصان عارية

تحت غيمة شاردة

لم يسقط المطر..

الدم هطل غزيرا

لاذ العاشقان بالصنم

همسة دفء

ضمة خصر

تطاير الشرر من رؤوس الاصابع

مشعلا بركة الدماء

مستكملا دائرة الثورة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

“في سجن تدمر كنا نلمحهم من بعيد”../ وائل السواح

    يتابع وائل السواح إعادة اكتشاف مرحلة السبعينات والثمانينات من تاريخ سوريا، بحثاً عن ...