الرئيسية / 2012 / أكتوبر

أرشيف شهر: أكتوبر 2012

لبنان والنظام السوري: فائض النقصان خلف الاغتيالات

صبحي حديدي كان حرياً بواقعة اغتيال اللواء وسام الحسن، رئيس شعبة المعلومات في المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي اللبناني، من حيث إحكام العملية وسلاسة التنفيذ وما تردد عن وجود سيارات مفخخة أخرى في جميع المنافذ الإجبارية التي ستمرّ منها سيارة ...

أكمل القراءة »

أيُعقل أن يكون القاتل مكشوفاً إلى هذا الحد؟

عمر قدور مع كل اغتيال سياسي، يُتهم به النظام السوري، ينبري مثقفو المقاومة والممانعة إلى المنافحة عنه مستخدمين العدّة اللغوية ذاتها، ومنطلقين مما يتم تصويره على أنه من بديهيات السياسة والعقل، وهي مقولات لم يُقيّض لها أن تصبح بديهية حقاً ...

أكمل القراءة »

يساريو سورية… لكن «طائفياً»!

حمّود حمّود * نقدياً» وبنحو عام، لا يمكن القبول بهذا العنوان على الإطلاق. إذ لا يُتصور أن «يجتمع سيفان في غمد واحد» كما يقول المثل التراثي السلطاني. أنْ يجتمع داخل مثقف «سيف اليسارية»، وفي الوقت نفسه والشخص «سيف الطائفية»، فهذا ...

أكمل القراءة »

القاتل الأعمى

عزيز تبسي سليل آدم أمسى هدفاً متحركاً لأنه بعيدُ لن يسأله عن اسمه وسبب مروره ويتأكد من ذلك بتحري بطاقته الشخصية،ويصغي لرأيه بعد سؤال يشبه الفخ عن موقفه مما يجري في البلاد منذ ما ينوف عن عام ونصف.وليس في الإمكان ...

أكمل القراءة »

منمنمات سورية

    نبراس شحيّد في حقائق الهذيان مدّتْ حليمة يدها بين فخذيها لتتلمّس تضاريسها الجديدة. لقد تشظّى غشاء بكارتها إرباً، شوارع، مدناً، حين مزّق الجنود ثيابها واغتصبوها. انهمر حزنها المالح مجدداً من عينيها، ومعه انسابت أصابع، بالذاكرة ملوثة، لتعبث بجسدها الممدّد، ...

أكمل القراءة »

الثورة السورية ومسائلنا الكبرى الثلاث

ياسين الحاج صالح تتقاطع في الثورة السورية المسائل الثلاث الكبرى الشاغلة للعالم العربي ككل: مسألة السلطة أو المسألة السياسية، والمسألة الدينية، ثم المسألة الغربية. والأخيرة تتجاوز العلاقات السياسية مع القوى الغربية إلى ترتيب سوي لجملة التفاعلات السياسية والثقافية والأمنية والاقتصادية ...

أكمل القراءة »

شذراتٌ حول النّدم والكتابة

علي جازو حينما تفضّل الآخرين على نفسك، الآخرين الذي لا تعرف عنهم سوى صورهم المزيفة، الآخرين الذين لا يستحقون أي فضل ولا أي رفض، لا تجني غير البؤس والنكران. لا تندمْ على هكذا حصيلة شريفة مخيبة؛ إنها محنة لكنها ضرورية ...

أكمل القراءة »

المخابرات المعشعشة في رؤوسنا

براء موسى خيّل إليّ ذات مساء من أحد أيام التخفّي عن عيون الأمن «الساهرة»، وأنا في منزل بأحد أشدّ المناطق شعبيّة وصخبا، أن اسمي قد ذُكر عند «سمّان» الحارة ، والذي لا يبعد عن الغرفة التي أقبع بها سوى أقل ...

أكمل القراءة »

هدنة العيد وادعاء القوة!

أكرم البني هو أمر مفهوم أن تمسخ مهمة الأخضر الإبراهيمي إلى مجرد مناشدة أخلاقية لوقف الاقتتال في أيام عيد الأضحى المبارك، فلا يخفى على أحد أن المندوب العربي والأممي، مع احترام هذا الوصف الكبير، لا يمتلك أدنى فاعلية أو تأثير ...

أكمل القراءة »

عن هدنة العيد والقبعات الزرق والبوسنة – الهرسك

بكر صدقي كاد الأخضر الإبراهيمي أن يقسّم المعارضة السورية المتعددة باقتراحه هدنة في العيد، لولا الموقف الحاسم الذي سمعه من بشار الأسد: على الدول الداعمة للإرهاب أن توقف دعمها هذا أولاً. لكن اقتراح الإبراهيمي اكتسب مع ذلك زخماً دولياً غربياً ...

أكمل القراءة »