الرئيسية / صفحات المستقبل (صفحة 10)

صفحات المستقبل

كتابات مميزة لكتاب شباب.

من شارع المنصور إلى ثانوية الرشيد/ ياسين السويحة

    عشت أولى صداماتي مع صور الذاكرة حين زرت مدرستي الابتدائية وأنا في المرحلة الثانوية واكتشفت أنها، في الواقع، أصغر بكثير من صورتها في ذاكرتي. ليس هذا بالأمر الغريب، بل أن التباين في الأبعاد والأحجام بين ذاكرة الطفولة والواقع ...

أكمل القراءة »

ورطة روسيا في حلب/ إياد الجعفري

  في الساعات الأولى لانطلاق “ملحمة حلب الكبرى”، صدر موقف مفاجئ للرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، إذ رفض طلب هيئة أركانه، باستئناف الغارات الجوية على حلب. ورغم أن الناشطين على الأرض أكدوا استمرار الغارات الروسية وغارات طيران النظام على أحياء حلب ...

أكمل القراءة »

مشهد رأسي من بنايات بيروت العالية/ محمد حاج حسين

    وصلت إلى لبنان قبل عامين ونصف كالجميع، بلا أيّ معرفة مسبقة بما سأفعله في هذه البلاد. تجتاز السيارات عادةً المعابر الحدودية وتوصلك إلى نقطة متّفق عليها. تضعك السيارات الآتية من معبر المصنع أمام خيارين، إمّا برج حمود أو ...

أكمل القراءة »

المصابون بالسلامة/ عبد الحميد يوسف

    في هذه الأثناء، هنالك طائرات تعلو مدينة حلب السورية، طائرات تلقي الموت والهول، ودروساً مختصرة في علم التاريخ. طائرات تلقي ممحاة لكل الكتابات والأصوات التي ترسل بحة التمجيد للموتى وللجرحى، وللصور العصيّة على الفهم. طائرات تلقي ليالي البعيدين ...

أكمل القراءة »

قالب حلوى تحت القصف/ جنا سالم

    منتصف شهر حزيران عام 2013، الساعة الرابعة عصراً. حي القابون خالٍ تقريباً من المارة، فالجميع التزموا منازلهم بعد ساعات القصف العنيف التي تبدأ عادة مع الصباح، لتتوقف بشكل جزئي عصراً. أنا ومعي أحد الأصدقاء نبحث عن أي دكان ...

أكمل القراءة »

بطء غير مبرّر/ باسل الحمادة

    لا داعي لأن نستعرض الأحداث السياسية في الأعوام الماضية من الثورة السورية، فجميع مكونات المعارضة السياسية والدول الإقليمية ذات الشأن، بتوافقهم أو باختلافهم، لم ينجبوا إلا أولاداً مشوهي التفكير الأخلاقي والإنساني ومعدومي التفكير السياسي، وانعكس ذلك بالمراوحة السياسية، ...

أكمل القراءة »

السوري الأمثل هو الميت أكثر/ روجيه عوطة

      الدولة العدمية، التي تحجر على العالم، تريد من السوريين أن يواصلوا موتهم مع أنه خرج من تحت الركام، الذي خلفه القصف الروسي على مدينته حلب، حياً، غير أن الطفل عمران دقنيش سرعان ما استحال موضوعاً للبكاء والكدر، ...

أكمل القراءة »