الرئيسية / كتاب الانتفاضة / غازي دحمان (صفحة 28)

غازي دحمان

رسالة من تحت الأنقاض!

غازي دحمان () في ظل العجز الدولي الفظيع عن فعل أي شيء تجاه الأزمة السورية، وهستيريا القتل التي يمارسها النظام بحق الشعب الأعزل، باتت دمشق، بملايينها العشرة، سكانها الأصليون والذين لجأوا إليها من المدن والمناطق المنكوبة، مدينة أسيرة للموت، مزنرة ...

أكمل القراءة »

جنيف وأخواتها.. بينما سوريا تحترق

                                            غازي دحمان كأن العالم يتسلى، أو هو يبحث عن نوافذ للترفيه عن نفسه جراء الإحباطات الكثيرة التي يعيشها على أكثر من صعيد، ويهرب بالتالي من أزماته الاقتصادية وإفرازاتها الاجتماعية، ولا يجد سبيلاً إلى ذلك سوى في الأزمة السورية.

أكمل القراءة »

أميركا والمأزق السوري: سياسة ضبط الحلفاء

غازي دحمان * ليس في الموقف الأميركي من الأزمة السورية ما هو مفهوم وقابل للقراءة المنطقية سوى ما يمكن رده للمواقف الكلاسيكية للحزب الديموقراطي والمعروفة بالتردد وعدم الحسم تجاه القضايا والأزمات الكبرى، لدرجة يمكن القول معها ان الديبلوماسية الناعمة والذكية ...

أكمل القراءة »

“أنتروبولوجيا” الصراع السوري

دمشق ـ غازي دحمان لم يعد بالإمكان إخفاء طبيعة الصراع الدائر في سورية، على الأقل في تجلياته وتمظهراته الأخيرة، إذ طالما عكف الناشطون وأصحاب الرأي على محاولة رفض تصوير ما يجري في البلاد على أنه إقتتال أهلي، وربما كانوا في ...

أكمل القراءة »

العالم يُجرّب وسوريا تحترق!

غازي دحمان هل يحتاج الوضع في سوريا إلى لغة دبلوماسية غامضة في حين أن البلد بمجمله مقيم في غرفة العناية المشددة، وما الداعي إلى هذا الكم من التناقض الذي أظهرته التفسيرات المختلفة لأطراف مجموعة العمل الدولية لنص إتفاق جنيف، وكأن ...

أكمل القراءة »