الرئيسية / كتاب الانتفاضة / فلورنس غزلان (صفحة 3)

فلورنس غزلان

بيني وبين الألف

    فلورنس غزلان     وقفت أرقبها ، كانت تقف وسط حقل الحروف الملونة..ترفع رأسها بشموخ.وببن فينة وأخرى ترف رموشها نحو الأسفل مبدية حزناً واضحاً…رغم كونها تعتلي عرش الحروف وتتصدر حقلها المتنوع بالألوان والأشكال، أحجام وقامات..تشكيلات وزخرفات ..دنوت منها بخشية ووجل ...

أكمل القراءة »

أمنية مواطنة سورية …في ذمة قناة الجزيرة

فلورنس غزلان ــ ليت قناة الجزيرة تتوقف عن دعمها المغرض للثورة وعن إغراقها وطننا في جحيم ” حرب طائفية”ــ ــ ليت قناة الجزيرة تراعي المهنية في الإعلام ، فتكف عن تصوير الثورة السورية على أنها ثورة طائفة الأكثرية السنية ضد ...

أكمل القراءة »

خاطرة سياسية…بمناسبة انعقاد مؤتمر أصدقاء شعب سوريا الباريسي

فلورنس غزلان يطيب لي أن أستيقظ دون أن توقظني كوابيس ماحدث البارحة على أرض سوريا، يطيب لي أن أتنفس بهدوء منتظم دون أن يَسُد الخبر منافذ رئتي ..يطيب لي ..بل أتمنى أن تحملني موسيقى نبتت فجأة وغزت كل ذرات كياننا ...

أكمل القراءة »

إلى الشاب السوري القابض على الجمر

فلورنس غزلان بين قذيفة هاون وقذيفة مدفع، بين صاروخ أرض أرض وصاروخ مروحية يستيقظ ويغفو مواطننا الذي أدمن صوت حرب أعلنها ” سيد بيت قاسيون” … فلا أعتقد أنه يملك سيادة سوى على بقعته الصغيرة وعلى من يأتمر حتى الآن ...

أكمل القراءة »

عالم يساهم في تأثيث بيت البربرية

فلورنس غزلان أيها العالم الغارق في صمتك ، كيف يمكن لضميرك الإنساني أن يتجرد من الأخلاق والمسؤولية أمام مايجري؟ حمص تذبح منذ عام ونيف، تباد وتخلى من سكانها ، عملية تهجير جماعية قسرية تفرض على أهلها، دوما..تُطالَب بإخلائها …وإلا تعرضت ...

أكمل القراءة »

خاطرة الوصايا الستة!

فلورنس غزلان أهيم على وجهي متشظية المفاصل والروح…بين كلمات تلاحقني …ولا أقتنع بجدواها..وبين صور تفرض نفسها على نومي ويقظتي…تخترق حشايا فراشي ومخدتي..بين لسعات سياطٍ أحسُ بها تنغرس في لحمي..وبين جحافل موتٍ ترمي بحممها فوق رؤوس من أحب …لا أستطيع أن ...

أكمل القراءة »

وصية لابني السوري

فلورنس غزلان ياطفلي الصغير ..مد يديك المرتعشة ..سأغني لك أجمل ماحملته اللغة  من أناشيد حب وحنان..سأغني كي يهرب الجوع القادم من كل الأزقة وأطراف المدن المنكوبة….سأقطف لك نجمة تشبه الإجاص وأخرى بطعم التفاح..ومن انحناءة القمر سأصنع لك رغيفاً ساخناً..ومن دفء ...

أكمل القراءة »

لاتدخل المتن، وابقَ في الحواشي!

فلورنس غزلان من سيمات المرحلة والواقع الخاص بنا، أن خطواتنا لاتعرف التوازن ولا الخط المستقيم، وكذا حال مفرداتنا..نَسَقها ملولب متغير لاعلاقة له بالفصول ولا بعمق اللغة أو مقدرة الفرد وباعه فيها، بل تعوده منذ الصغرعلى الخطوط المتعرجة في الكلام، على ...

أكمل القراءة »

إليكم شعاع من ضوء قلبي وبصيرتي

فلورنس غزلان مشوارنا بدأناه بشغف وظمأ ..مسحنا دموعاً جفت مخفية مرارة الألم الطويل..كانت الثقة بتاريخنا وبمحبتنا أكبرمن أن تهزها رياح المحيط المفتونة بالقتل والمفتوحة على الحرائق..وقفنا في وجه من امتلكونا بعساكرهم ..وغلاظة قلوبهم ..بموات ضميرهم …هجر الطالب مقاعد العلم..واستقال العامل ...

أكمل القراءة »

المرسل إليه – توفاه الله-!

فلورنس غزلان تغفو النهارات..وتصحو الليالي..تضغط الأيام على قلوبنا كصخرات تهبط فوق جسدك ..تطبق على القفص الصدري مانعة الهواء من النفاذ..لايمكن لفصاحة البليغ ان تضبط بايقاع الكلمات نوتة الروح وانتفاضة الجسد على وقع قذيفة..أو تحت نصل حربة تمزق اللحم الرقيق…بفعل خطوط ...

أكمل القراءة »