الرئيسية / كتاب الانتفاضة / ممدوح عزام (صفحة 10)

ممدوح عزام

ألفة المكان ووحشته/ ممدوح عزام

    يرجع الفضل في احتفاء الثقافة العربية بالمكان الروائي إلى الكاتب غالب هلسا، الذي ترجم كتاب غاستون باشلار “جماليات المكان”، قبل أكثر من ثلاثين عاماً. أذكر هذا لأن الموضوع قبل ذلك لم يكن شاغلاً فكرياً أو فلسفياً أو نقدياً، ...

أكمل القراءة »

في قاعة الانتظار/ ممدوح عزام

    في رواية أنطونيو تابوكي “بيريرا يدعي” يتساءل بيريرا عما إذا كان الشابان روسي ومارتا على صواب في موقفهما من النظام الفاشي في إيطاليا موسوليني، فيجيبه صديقه كاروزو إن الحسم في هذه المسألة هو وظيفة التاريخ وليست وظيفته هو.

أكمل القراءة »

كيف تشتم شعباً/ ممدوح عزام

    في الحديث عن كتّاب عرب شتموا الشعوب التي ينتمون إليها، يمكن استحضار ثلاثة أسماء على الأقل. السوري فؤاد الشايب أوّلها، وثانيها المصري عباس محمود العقاد، أما ثالثها، فالشاعر اللبناني خليل مطران.

أكمل القراءة »

كتب يمكن التخلّي عنها/ ممدوح عزام

      قبل سنتين كتبت بضعة أسطر عن الرحيل السوري: يأتون مسرعين هاربين من النار، يحملون أشياء لا أهمية لها، صرراً ملفوفة، حقائب عتيقة، وأسراراً أخرى غير مرئية، أنظر حولي، وأفكر: حين أضطر للرحيل، ماذا يمكن أن آخذ معي؟

أكمل القراءة »