الرئيسية / كتاب الانتفاضة / مها حسن (صفحة 2)

مها حسن

الحلم لملء فراغات الواقع

مها حسن وُلدت في بيئة ميتافيزيقة، تؤمن بالغيبيات، بقراءة الفنجان، والتفسير الشعبي الشفهي للأحلام. كان لديّ متلازمة صباحية، بأن ألجأ إلى أمي، باعتبارها مصدري الرسمي للتفسير، في كل صباح: شو يعني الميت في المنام؟ شو يعني البكاء؟ …الخ. وكانت تفسيرات ...

أكمل القراءة »

زمن الفكرة … زمن الرصاصة

مهى حسن * ماذا يستطيع أن يفعل المثقف أمام وحشية القاتل؟ ينتمي كل منهما إلى عالمين مختلفين، الأول، إلى عالم المخيلة، الكلمة، اللون، التجريد، والثاني إلى عالم مادي، قاس، ملموس.

أكمل القراءة »

معايير الكتابة الجيدة… الرواية خير مثال

مها حسن ربما تراجعت كثيراً معوقات الكتابة وانتشار الكاتب في العالم العربي في الآونة الاخيرة. وعلى رغم أنها ليست في المستوى المأمول، فإنّ ثمة حراكاً ثقافياً عربياً يحسّن في وضع الكتاب، يتقدم من عام لآخر. ضمن هذا التقدم، وتراجع المعوقات ...

أكمل القراءة »

مشهديات الثورة السورية هل تجمع يوماً ؟

مها حسن أين تذهب عشرات «اليوتيوب» التي يصوّرها المتظاهرون من كاميراتهم الخاصة، أو عبر هواتفهم المحمولة، ثم يبثونها عبر الانترنت، والفضائيات، ثم لا يعرف أحد مصيرها؟ هل ثمة مؤسسات أو جمعيات تؤرشف لهذه الأفلام؟ كان هذا باختصار سؤال الباحثة السينمائية ...

أكمل القراءة »

أيقونات هالة العبد الله

مها حسن مولعةً بالمشهد المختبئ خلف “الغبش” والغبار والبقع، تترك لنا هالة العبد الله عدستها، لنحاول تنظيف أعيننا، ونخترق المشهد، إلى الطرف الآخر منه، لنراه، بشكل مختلف. تكاد تكون تلك البقع السوداء من الشحوم والأوساخ العالقة على الزجاج، الذي يحيلنا ...

أكمل القراءة »

الثورة العربية في مرآة المثقف الوجودي الفرنسي

مها حسن بعد أكثر من نصف قرن على إصدار سيمون دو بوفوار رائعتها «المثقفون»، الرواية التي طُبعت عام 1954 وحازت جائزة غونكور، يكاد يجد المثقف العربي اليوم فيها بعض الملاذ في خضم المناقشات والحوارات الحادة التي تعرض لها المثقفون الفرنسيون ...

أكمل القراءة »

المكارثية في صيغتها السورية

مهى حسن لم أكن أعرف شيئاً عن المكارثية، حتى حصولي على جائزة هيلمان هاميت قبل ست سنوات. وفي بحثي عن المذكورين، هلمان وهاميت، عرفتُ أنهما من ضحايا المكارثية، وأن تلك الجائزة أنشأها أهل الكاتبين الأميركيين اللذين كانا من ضحايا المكارثية. ...

أكمل القراءة »

احتلال آني إرنو

مها حسن كلما قرأتُ كتاباً مترجماً إلى العربية، وأعجبني، شعرتُ بامتنان نحو المترجم. إذ غالباً ما يُعامل المترجمون كالجنود المجهولين. حين قرأتُ الأعمال الكاملة لريلكه، والتي صدرت عن دار الجمل، اعتبرت مقدمة المترجم كاظم جهاد بمثابة بحث إضافي، منفصل، تستحق ...

أكمل القراءة »

تكثيف العالم

  باريس ـ مها حسن يدعوني صديقي إلى أماكن غريبة. لا تبدو هكذا لبعض الفرنسيين، ولكنها كذلك بالنسبة لي. ففي الوقت الذي أدعوه لمرافقتي إلى معرض الكتاب السنوي في باريس، في ” بورت دو فرساي”، في شهر آذار، حتى أنني ...

أكمل القراءة »

هو دم حقيقي على الشاشة

  مها حسن أثناء حرب العراق، عبّر مايكل مور عن عجز السينما أمام مشاهد العنف الجارية هناك. قال آنذاك،إن ما يحدث تجاوز الشاشة. كانت حوادث قطع عنق الرهينة،أمام الكاميرا، من أفظع المشاهد وحشية، واُعتبرت كممارسات جديدة في تاريخ العنف الحديث.شخصياً، ...

أكمل القراءة »