الرئيسية / كتاب الانتفاضة / حسين الشيخ / مرحبا بكم في صفحات سورية: سمير سليمان، طريف الخياط و عبد السلام إسماعيل

مرحبا بكم في صفحات سورية: سمير سليمان، طريف الخياط و عبد السلام إسماعيل

حسين الشيخ

ينضم هذا الأسبوع ثلاثة كتاب إلى أسرة تحرير موقعنا “صفحات سورية”، ثلاثة كتاب موهوبين، مثابرين، تميزوا بأسلوبهم الكتابي الخاص، يسعدني ويسعد الموقع أن ينضموا إليه، اثنان منهم كانا بمثابة رئيسا تحرير زائرين للموقع هما طريف الخياط وعبد السلام اسماعيل، ويعرفهما زوار الموقع عن قرب، شابان مترعان بالعزم والتميز، بالمتابعة،  كل منهما شق طريقا خاصة بالكتابة ، طريقا سهلا وممتنعا بنفس الوقت، سهلا في القراءة،  وممتنعا يحفز القارئ على اعادة القراءة مرات أخرى.

الثالث هو سمير سليمان، الذي لا يقل عنهما أهمية بالطبع، كاتب مميز، أسلوب متزن، ومحكم، أسعدني بالفعل قبوله الأنضمام ألى هذه الأسرة الصغيرة، التي تحاول بكل ما أمكنها أن تستمر وتقدم الأفضل للقارئ المهتم بالشأن السوري، رغم قلة الامكانيات، ورغم غياب الدعم لها، أسرة تحاول أن تقول أنه هناك مكان لكتاب نقديين مستقلين عن كل التشكيلات والتنظيمات السياسية، كتاب بضمير صاح، بعين مدققة، بأرادة قوية لا تتوقف عن الاتساع.

كل منهم تناول جزء من الحدث الراهن، وجزء من أشكاليته، عبد السلام اسماعيل تناول جبهة النصرة، وطرح في مقاله أسئلة اشكالية، مهمة، تستحق الحوار، و تحتاج للبحث والتقصي دون هوادة، لفت انتباهي في مقالته بالاضافة إلى كل ما سبق بالطبع، كلمته في الفقرة الأخيرة من المقال:” لا أدري”، تساءلت هل يجب على الكاتب أن يدري بكل شيء، دون تفاعل خلاق يخلقه مع قارئه ومع بيئته، هذا الحوار العميق، سينتج معرفة مدهشة للطرفين. سمير سليمان تطرق أيضا إلى مسألة تشغل بال السوريين، مسألة اثارت الكثير من النقاش والحوار ألا وهي مبادرة رئيس الائتلاف السوري حول استعداد المعارضة للحوار مع النظام، كتب سمير مقالا مميزا، وأيضا أثار أسئلة مهمة للحوار، لعل ما سماه: ” العقلية البدوية أو العشائرية”، يحتاج للحوار والنقاش أكثر من هذه الاشارة المميزة لسمير في مقاله. طريف الخياط، أراد أن يعيد صياغة الحدث، هذه المهمة التي تحتاج إلى جهد كبير ومتابعة مستمرة، ليستطيع الالمام بكل تفاصيلها، اعادة صياغة الحدث، تقديم  وجبة شهية للقارئ، اعادة صنع لحظة تاريخية هاربة، بقدر مقتصد من التفاصيل…

الموقع سيستمر في تجربة رئيس التحرير الزائر، وسيعمل على أن نضم إلى هذه التجربة العديد من الشباب في المستقبل القريب، أيضا سيكون الموقع وأنا شخصيا سعداء بالحوار مع أي كاتب يريد الانضمام إلى أسرة الموقع.

أريد الأشارة هنا إلى أمر لابد من الأشارة إليه: الموقع لا يتلقى اي دعم من أي جهة أو منظمة سورية، عربية، أو أجنبية، والموقع لا يدفع مقابلا للكتابة فيه. العمل كله هنا قائم على العمل التطوعي.

خاص – صفحات سورية –

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

“في سجن تدمر كنا نلمحهم من بعيد”../ وائل السواح

    يتابع وائل السواح إعادة اكتشاف مرحلة السبعينات والثمانينات من تاريخ سوريا، بحثاً عن ...