الرئيسية / صفحات سورية / همسا انها تستيقظ

همسا انها تستيقظ

 


محمد عبد العزيز

للمولعين بهتاف: الشعب يريد سقوط المطر والآيس كريم  وحليب النستلة ومرتديلا زوان ورقائق بطاطا برينكلز  وانتم تعدون لوائح سوداء وتنصبون المشانق للناس منذ الان  لن نستطيع ان نقدم لكم شيئاً.. بيكوز اذا ما سار كل شيء على مايرام او على مالا يرام حسبما ترون  سنجد الحرية تباع في السوق السوداء

بالرجاء خذوا حبوب مهدئة واصمتوا

للموالين الملكيين اكثر من الملك..سنكمم لكم الافواه واذا ما سولت قطة مصابة بالزهايمر وصهلت بدل ان تموء  نتيجة خلل جيني سنمسكها من ذيلها ونرميها من النافذة ،العميلة المندسة منفذة مخططات بندر وحميره العشرة  ونمنحها صفر بالسلوك الوطني حسب الاصول والقوانين النافذة ..ونحرمها من نعمة المواء حتى تعود الى رشدها وتنتبه للمنعطف التاريخي الذي تمر فيه امتنا حافية القدمين منذ ثلاثة اسابيع  ونيف من قبل بداية العصر الحجري

بالرجاء اصمتوا لحظة

للبتوع البتاع سنهدر لكم دم ميكي ماوس وشكسبير وباخ ولوركا وبيكاسو وشارلي وشابلن اذا لم يدفعوا الجزية  المتراكمة عليهم قبل صلاة الفجر ونقيم الحد على توم وجيري  والسافرة السيدة ملعقة وزوجها العلماني الكافر ..وعبسي معاقر الحشيش والخمر مفسد اخلاق قحطان ولينا..وسنقطع يد كاليميرو سارق قلوب اطفال الامة وسنفجر غرانديزر  بعبوة ناسفة  للقضاء على دوق فليد لانه لا يقرأ دعاء الدخول الى بيت الخلاء كما ورد عن السلف الصالح

سنفعل لكم كل ذلك

مقابل قليل من الصمت

ركاب الموجة ومتتبعي اخر خطوط موضة ثورة بائع الفاكهة ..سفهاء حي الفيسبوك المتسكعون من صفحة الى صفحة ومن وول الى وول يردحون ويتوعدون ويسطون على اراء الناس ويخرجونها عن سياقها وينشرونها امام حثالة الحي ورعاعه المتكالبون على اشباع غريزة النهش والنباح والكومنت ووضع اللايك على اي شيء حتى لو كانت ريحا اطلقتها است فأرة..الذين لم يذرفوا دمعا ولم يصدروا هسيسا كل هذه السنوات..ويتهمون جزافا الاخرين بالرقص فوق جثث الشهداء الذين واللواتي هرمت عقولهم وهرمت ارواحهم واقصى مايفعلونه هو التحريض لاطلاق زمور لاجل روح شهيد يا الهي كيف ستهنىء روحه وحتى شرطي المرور يتبرم من صوت بوق سيارة حتى لو كانت بصوت فيروز..الينا بضمائركم ودموعكم واصواتكم واحزانكم ورثاؤكم نتعهد لكم دفع ثمن جيد حسب صرف سعر اليورو  او الصرف الصحي

اخرسوا لبضع الوقت

للاغلبية الساحقة على قلتهم

الذين. ينظرون بعين العقل والحكمة والمودة والحرص لغد افضل..ووطن يتسع للجميع بدون توريث اطفالهم دما جديدا وثارا جديدا وتفرقة جديدة ..الذين  ليست لديهم قدرة حتى على كره خصومهم لما يحملون في قلوبهم نية حسنة ومودة تجاه كل فرد من افراد بلادهم  عينهم على اصلاح شامل  وقلبهم ينبض بعفى الله عما مضى..اخوة دم  على مختلف اطيافهم.. اخوة مواطنة..شركاء في الهواء والخبز وغد مشرق قادم لاريب فيه

اخفضوا اصواتكم

تخاطبوا همساً

سورية تستيقظ

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

حسم الصراع السوري محلياً وتأجيجه عالمياً ؟/ عادل يازجي

    خطوط التماس الإقليمية في المشهد السوري ساخنة ومتوترة سياسياً وعسكرياً، وهي تحتمل أكثر ...