الرئيسية / صفحات المستقبل / الله لا يعطيكون العافية فوق تعبكون

الله لا يعطيكون العافية فوق تعبكون

 


رجعوا تطلعوا مظبوط على الي عملتوه وقولولي، شو أنجزتوا؟

أنو اجتمعت المعارضة؟ هاد إنجاز؟ وشو بتسموا الحكي الي عم يصير كل يوم بالدير وحماة وحمص، والي صار بدرعا ودوما وجوبر؟ شو كانوا عم يلعبوا؟ ولا ما كانوا معارضة؟

سمعانين بالحد الأدنى من المطالب؟ قصدي تبع الشارع يعني! الشعب يريد إسقاط النظام، بدنا نشوفك في لاهاي! إنتو شو سقفكون؟ وشو الحد الأدنى تبعكون؟ بدكون حرية؟ بدكون النظام يعطيكون حرية؟ وبدكون الأمن يبطل يقوص؟ لأ وصلتوا!!

ولما اجتمعتوا حكيتوا! شو ضفتوا على الي انحكى قبلكون؟ لك ما عم تسمعوا الشارع شو عم يقول؟ ما عم تقروا بيانات الأهالي واللجان التنسيقية، الي عملتوه كان ركوب لإنجازات غيركون وإضفاء شرعية لنظام كان بأمس الحاجة إلها! لك الناس عم تجتمع آلاف مؤلفة بالشارع تقول يلعن روحك يا حافظ وأنتو ما طلع بإيدكون كلمة إدانة صريحة تجاه النظام؟

لك شو عملتوا؟ دقيقة صمت؟ بتعرفوا شو الفرق بين أنو أنتو تعملوا هالدقيقة وأنو الشارع يعملها؟ ببساطة أنها إلكون ترخصت ولغيركون لأ! فهمتوا ليش؟ لأن النظام بيخاف من الشارع لكن ما بيخاف من اجتماع معارضة متلكون.

صار حضور إعلامي كثيف؟ شفتوا كيف حكا الإعلام عن اجتماعكون؟ ولا هاد ما بيهمكون؟ وشو عاد يهم الحضور الإعلامي بمؤتمركون بوقت صار عنا بالشارع مليون مواطن صحفي كل واحد منون بيعمل سبق أهم من الي قبله وبيطلعله عليه كومة جوائز. وصارت كل المحطات الإعلامية بتشتغل عند هالصحافيين وبتقتل حالها على إي فيديو أو بيان أو تصريح.

أعلنتوا دعمكم للانتفاضة؟ ما سمعتوا كيف نددت الانتفاضة باجتماعكم قبل ما يصير؟

شايفين ضرورة إنهاء الخيار الأمني؟ وشو رأيكون بالي أسقطوا هالخيار وتحدوا الأمن وأفشلوا خطة النظام؟ ما سمعتوا كيف هدول قالكولكن لا تجتمعوا؟

طالبتوا بضمان حرية التظاهر السلمي؟ ما عندكون فيسبوك لتشوفوا كيف عم تتظاهر العالم بحماة ودير الزور؟ وغصباً عن ستين عين الي عم تطلبوا منهم ضمان حرية التظاهر.

بدكون إعادة اللاجئين؟ ما سمعتوا شو حكا اللاجئون؟ ما منرجع ليسقط النظام! هالعبارة ما مرت معكون ولا مرة؟

ووقعتوا آخر شي بيان صادر عن المثقفين والشخصيات الوطنية بفندق سميراميس! وثورتنا هي ثورة طبقات مسحوقة ضد الفساد والاستغلال، ثورتنا ثورة كرامة وأنتو عم تقولولنا اجتمعنا بالسميراميس؟

فرحانين بحالكون إنكون حكيتوا؟ ولك شو حكيتوا أكتر من الي عم ينحكى كل يوم بالشارع؟ لك مو خجلانين أنكون ما حكيتوا نص الي الناس قالته بمواجهة الرصاص والدبابات؟

مفكرين حالكون أنجزتوا؟ ما جمعتكون التشاورية كانت من إنجازات الشارع الي طلب منكن ما تجتمعوا، ومع هيك ما حكيتوا أي شي من مطالب هالشارع! يعني لا أنجزتوا ولا حكيتوا! ولك شو عملتوا!؟

http://kebreet.wordpress.com/

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

− 3 = 5

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

فيينا تحذف سوتشي/ إياد الجعفري

    فشلت المقايضة بين فيينا وسوتشي، التي جرت بين الغرب وروسيا، في تحقيق تفاهم ...